#الدوري_الإسباني | #رشلونة يحقق فوزاً صعباً على #ليغانيس و #ريال_مدريد يروّض #إشبيلية وينفرد بالمركز الثالث… #الفيديو و #الصور

مشاهدة
أخر تحديث : lundi 21 janvier 2019 - 5:12
#الدوري_الإسباني |  #رشلونة يحقق فوزاً صعباً على #ليغانيس و #ريال_مدريد يروّض #إشبيلية وينفرد بالمركز الثالث… #الفيديو و #الصور

أنقذ الأرجنتيني ليونيل ميسي فريقه برشلونة ومدربه إرنستو فالفيردي من فخ ضيفه ليغانيس عندما قادها إلى الفوز 3-1 الأحد في ختام المرحلة الحادية والعشرين من الدوري الإسباني لكرة القدم. كما نجح ريال مدريد في الانفراد بالمركز الثالث عقب فوزه الصعب على ضيفه إشبيلية 2-0 السبت لحساب المرحلة العشرين من الدوري.

أنقذ الأرجنتيني ليونيل ميسي فريقه برشلونة ومدربه إرنستو فالفيردي من فخ ضيفه ليغانيس عندما قادها إلى الفوز 3-1 الأحد في ختام المرحلة الحادية والعشرين من الدوري الإسباني لكرة القدم.
وكاد فالفيردي يدفع ثمن قراره الإبقاء على نجمه ميسي على دكة البدلاء لأن ليغانيس كان في طريقه إلى اقتناص نقطة ثمينة بإدراكه التعادل مطلع الشوط الثاني، لكنه قرر الدفع به في الدقيقة 63 ونجح في قيادته إلى فوزه السابع على التوالي والرابع عشر هذا الموسم بمساهمته في الهدف الثاني الذي سجله الأوروغوياني لويس سواريز، وسجل الثالث رافعا رصيده إلى 18 هدفا في صدارة لائحة الهدافين و401 في الليغا.

وعزز برشلونة موقعه في الصدارة برصيد 46 نقطة وأعاد الفارق إلى 5 نقاط بينه وبين مطارده المباشر أتلتيكو مدريد الفائز على مضيفه هويسكا 3-صفر السبت، و10 نقاط عن ريال مدريد الثالث والفائز على إشبيلية 2-صفر السبت أيضا.
وفاجأ فالفيردي الجميع بإبقائه على ميسي والكرواتي إيفان راكيتيتش على دكة البدلاء ترقبا للقمة المرتقبة أمام إشبيلية الأربعاء المقبل في الأندلس في ذهاب الدور ربع النهائي لمسابقة كأس إسبانيا، فمنح الفرصة للواعد كارليس ألينيا والبرازيلي فيليبي كوتينيو.

وكان برشلونة الأفضل منذ البداية وحاول مرات عدة هز شباك ضيوفه الذين كانوا منظمين جيدا في الدفاع لكن دون جدوى حتى الدقيقة 33 عندما تبادل الدولي الفرنسي عثمان ديمبيلي الكرة مع ألبا في الجهة اليسرى فهيأها له الأخير زاحفة عند نقطة الجزاء تابعها بيمناه زاحفة ارتطمت بالقائم الأيسر وعانقت الشباك (33).

ونجح ليغانيس في إدراك التعادل مطلع الشوط الثاني عندما استغل الدنماركي مارتن برايثوايت كرة عرضية للمهاجم الدولي المغربي يوسف النصيري تابعها بيسراه داخل المرمى الخالي (57).
ودفع فالفيردي بميسي وراكيتيتش مكان ألينيا والبرازيلي أرثر (63)، لكنه تلقى ضربة موجعة بإصابة ديمبيلي في قدمه اليسرى (64) فأشرك البرازيلي مالكولم مكانه (69).

ونجح برشلونة في التقدم مجددا عندما أطلق ميسي كرة قوية بيسراه من خارج المنطقة فأبعدها حارس المرمى إيفان كويار بيمناه وتهيأت أمام الدولي الأوروغوياني لويس سواريز الذي تابعها بيسراه داخل المرمى بعد التحام مع الحارس فلجأ الحكم لتقنية المساعدة بالفيديو لتأكيد صحة الهدف (71).
وهو الهدف الخامس عشر لسواريز هذا الموسم.
وطمأن ميسي أنصار برشلونة بتسجيله الهدف الثالث بعد هجمة منسقة قادها بنفسه وتبادل الكرة مرتين مع ألبا الذي هيأها له أمام المرمى فسددها داخلها (90+2).

بيتيس يعود لسكة الانتصارات

وعاد ريال بيتيس إلى سكة الانتصارات بفوزه الصعب على ضيفه جيرونا 3-2.
وبكر ريال بيتيس بالتسجيل عبر مدافعه كريستيان تيو (12)، لكن الفريق الكاتالوني رد بهدفين عبر أليكس غارسيا سيرانو (36) والعاجي سيدو دومبيا (44).

وأدرك لورين مورون التعادل للفريق الأندلسي مطلع الشوط الثاني (54)، وانتظر حتى الدقيقة الرابعة من الوقت بدل الضائع لتسجيل هدف الفوز من ركلة جزاء انبرى لها سيرجيو كاناليس بنجاح.
وهو الفوز الثامن لريال بيتيس هذا الموسم والأول بعد تعادل وخسارتين فعزز موقعه في المركز السابع برصيد 29 نقطة.
في المقابل، مني جيرونا بخسارته الثالثة في مبارياته السبع الأخيرة التي لم يذق فيها طعم الفوز فتجمد رصيده عند 24 نقطة وتراجع إلى المركز الحادي عشر.

وواصل فياريال نتائجه المخيبة بسقوطه في فخ التعادل أمام ضيفه أتلتيك بلباو 1-1.
وكان أتلتيك بلباو البادئ بالتسجيل بفضل النيران الصديقة عندما سجل خاومي كوستا بالخطأ في مرمى فريقه في الدقيقة 19، وانتظر فياريال الدقيقة 71 لإدراك التعادل بواسطة المهاجم الدولي الكاميروني كارل توكو إيكامبي.
وهو التعادل التاسع لفياريال هذا الموسم مقابل 8 هزائم و3 انتصارات فقط علما بأنه لم يذق طعم الانتصار في مبارياته السبع الأخيرة فبقي في المركز التاسع عشر قبل الأخير برصيد 18 نقطة، فيما توقفت صحوة أتلتيك بلباو عند فوزين متتاليين فسقط في فخ التعادل للمرة الحادية عشرة هذا الموسم مقابل 5 هزائم فرفع رصيده إلى 23 نقطة في المركز الثالث عشر.

وفرط رايو فايكانو في الفوز على ضيفه ريال سوسييداد وسقط في فخ التعادل 2-2.
وضرب رايو فايكانو بقوة في بداية الشوط الثاني وتقدم بهدفين لسانتي كوميسانيا (22) وأدريان إيمبارما بلاثكويث (28)، لكن ريال سوسييداد قلص الفارق قبل نهاية الشوط الأول بست دقائق بواسطة المكسيكي هكتور مورينو (39)، قبل أن يدرك البرازيلي ويليان جوزيه دا سيلفا التعادل في الدقيقة 82.
وبقي رايو فايكانو ثامنا عشر برصيد 20 نقطة مقابل 26 نقطة لريال سوسييداد الثامن.
وحقق ليفانتي فوزا صعبا على ضيفه بلد الوليد بهدفين نظيفين سجلهما خورخي أندوخار مورينو « كوكي » (42) وروجيه مارتي سالفادور (90+5).
وصعد ليفانتي إلى المركز العاشر برصيد 26 نقطة، فيما تجمد رصيد بلد الوليد عند 22 نقطة في المركز الخامس عشر.

ريال مدريد يروّض إشبيلية وينفرد بالمركز الثالث

نجح ريال مدريد في الانفراد بالمركز الثالث عقب فوزه الصعب على ضيفه إشبيلية 2-0 السبت لحساب المرحلة العشرين من الدوري الإسباني لكرة القدم.
على ملعبه « سانتياغو برنابيو »، احتاج « الملكي » لقذيفة صاروخية في توقيت متأخر من نجم وسطه البرازيلي كاسيميرو ليتقدم في النتيجة (78) قبل أن ينجح الكرواتي لوكا مودريتش في تأمين الفوز بهدف ثان (90+2).
بهذا الفوز الثمين تمكن ريال مدريد من بلوغ نقطته الـ 36 وبالتالي فض الشراكة مع إشبيلية في المركز الثالث هذا الأخير الذي تجمد رصيده عند 33 نقطة وبقي رابعاً.

فضاء الآراء عالم الرياضة + وكالات

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة Free Opinions | فضاء الآراء الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.